كيف تصبح متسامحاً ومتعايشاً مع الآخرين؟

ومعظم مشاكلنا فى التعامل مع الآخرين تأتى من خطأ فى تفكيرنا نحن، لا في تفكيرهم هم . فنحن نفكر فى الناس كما لو كانوا مثلنا تماماً، متطابقين معنا فى كل الصفات النفسية والأخلاقية. وبالتالى فإننا ننتظر منهم أن يتصرفوا معنا كما لو كانوا نحن وكنا هم. فإذا جاء ما ننتظره منهم…

الفرق بين الإيجابية المزيفة و الإيجابية الحقيقية

يقول د. أحمد خيري العمري : ليس من الإيجابية في شيء، أن ترسم صورة زاهية وبراقة لعالم بائس وتعيس؛ لأن هذه الصورة البراقة والمزيفة ستعطل في داخلك إرادة تغيير العالم وإعادة بنائه بصورة أكثر عدلاً واتساقًا.. ليس من الإيجابية في شيء، أن تضع نظارات وردية على عينيك، لتغطي الدم الذي…

ماذا تفعل عندما لا يفي وطنك ببعض تعهداته؟

يقول أمين معلوف في رائعته "التائهون": لكل أمرئ الحق في الرحيل, وعلى وطنه أن يقنعه بالبقاء – مهما ادعى رجال السياسة العظام. ” لا تسأل ماذا يمكن لوطنك أن يفعل لك, بل اسأل نفسك ماذا يمكن أن تفعله لوطنك” . من السهل قول ذلك حين يكون المرء مليارديراً, وقد أنتخب للتو,…

الحمامة فرج في تزممارت.. شيء من قصص سجون الظلم العربية

لا يمكن الحديث عن تاريخ سجون القمع والظلم العربية بدون المرور على ذكر سجن تزممارت في المغرب. روى أحمد المرزوقي في كتابه تزممارت - الزنزانة رقم 10 تفاصيل ذلك السجن الرهيب الذي قضى فيه ورفاقه ثمانية عشر عاماً من عمرهم بدون أن يعلم عنهم أحد شيء. أحداث رواية تلك العتمة…

دور وسائل الإعلام الغربية في الترفيه عن شعوب الأنظمة الشمولية الحاكمة

كان يا ماكان، كان هناك دولة اسمها المانيا الشرقية. ولدت هذه الدولة في 1949 وانتهت في 1990، أي أنها عاشت حوالي 40 عام فقط، وهو عمر قصير جداً بعمر الدول. سعياً للحفاظ على حكمهم الحديدي والسيطرة على شعب المانيا الشرقية، اهتم مسؤولو الحكومة والحزب الحاكم بعمل دراسات دورية تسعى لفهم…

عن الستين كلمة.. الغطاء القانوني الأمريكي لضربات الدرونز والحرب على الإرهاب

مع أخبار ضربات الدرونز الأمريكية التي نسمعها بين الحين والآخر في اليمن وباكستان يعاد طرح سؤال: متى ستنتهي ما تسمى حرب أمريكا على الإرهاب؟ تجاوزت عمر هذه الحرب 12 عام حتى الآن، ولا يبدو أنها ستنتهي قريباً رغم وعد وخطبة أوباما الشهيرة حول هذا الموضوع في مايو 2013. هناك سؤال…

أسباب السعادة كما يراها الأديب أحمد أمين

مر الأديب والكاتب المصري الشهير أحمد أمين بمرض شديد كاد أن يفقد بسببه بصره. كتب بعد هذه التجربة الأليمة في كتابه “حياتي” : "إن خير هبة يهبها الله للإنسان مزاج هادئ مطمئن، لا يعبأ كثيراً بالكوارث، ويتقبلها في ثبات، ويخلد إلى أن الدنيا ألم وسرور ووجدان وفقدان، وموت وحياة، فهو يتناولها…

يا للهول، ماذا جرى لشباب هذه الأيام؟

لا أعتقد يوجد شخص إلا وقد سمع كبير سن ينتقد بضرواة “شباب هذه الأيام”، ويؤكد بشكل حاسم أن الشباب في الماضي كان أفضل، وأكثر رقياً وأدباً واحتراماً من شباب اليوم. الحقيقة أن في ذلك شيء من المبالغة، وهذه المقولة تتكرر دائماً على مدى العصور والأزمان. وجدت الكلمات التالية منقوشة قبل…

صديقي صاحب الآراء الموضوعية والمنطقية والوسطية، هل أنت كذلك فعلاً؟

تعتمد هذه المادة على مصادر تم وضعها في نهايتها وأهمها مدونة "لست ذكي بما يكفي" لديفيد مكريني وتدوينته "الانحياز التأكيدي" التي تم الاستفادة من طريقته وأسلوبه مع تنزيل ذلك على واقعنا العربي. بما أن هذه المادة حصلت على نسبة قراءة ملفتة، من الجيد محاولة الإطلاع على…

ما هو الكتاب الذي غير مجرى حياتك؟

يذكر د. عبدالله النفيسي في مذكراته (من أيام العمر الماضي) أنه عندما كان طالباً للطب في مدينة مانشستر البريطانية (1961 - 1962) : بمحض الصدفة وأنا في طريق خروجي من النادي، دخلت مكتبة رثة لبيع الكتب المستعملة، جال نظري في العناوين وإذا بكراسة صغيرة لبيرتراند راسل بعنوان (لماذا لست مسيحياً؟). اشتريت…